خشب نادر لدرجة أنه لا يقدر بثمن

  •  0

العود هو خشب راتنجي عطر يتشكل داخل بعض أشجار العود. ويتم إنتاجه أيضاً في نوع مرتبط ارتباطاً وثيقاً يدعى جايرينوبس.

العود هو خشب راتنجي عطر يتشكل داخل بعض أشجار العود. ويتم إنتاجه أيضاً في نوع مرتبط ارتباطاً وثيقاً يدعى جايرينوبس. وتنمو كلتا الشجرتين بشكل متناثر في غابات الأمطار الآسيوية ولكنها تعتبر الآن مهددة بالانقراض في معظم البلدان ونادراً ما تتواجد في الغابات الطبيعية.

لآلاف السنين، تم حرق هذا الخشب الراتنجي كبخور أثناء التأمل والصلاة لمساعدة الناس على تحقيق مستوى أعلى من الوعي وحالة من السلام الداخلي العميق. العديد من الثقافات تعتبر العود أثمن المواد.

ويستطيع خبراء البخور في هذه الأيام تحديد المنطقة التي يأتي منها العود من خلال عبيره ويمكنهم حتى تمييز الفروقات الطفيفة التي يمكن تواجدها في العود القادم من داخل منطقة واحدة.

العود متوفر في أنحاء الهند، بورما، بوتان، كمبوديا، تايلاند، لاوس، أندونيسيا، ماليزيا، بروناي، فيتنام، باوبا غينيا الجديدة وسريلانكا. وكل منطقة تمتاز بخاصية فريدة في العود.

يعتمد نمو العود على الكثير من الشروط التي ينبغي أن يكمل كل منها الآخر تماماً. التربة الصحيحة، الطقس المثالي والمناخ المناسب جميعها تلعب دوراً أساسياً. عملية نشوء العود داخل شجرة العود قد تستغرق أحياناً حتى ٢٥ سنة لكي تظهر. وهناك جانب آخر مثير للاهتمام. قد يكون لديك مئات من الأشجار التي يحتمل أنها تحمل العود وعمرها ٥٠ سنة ولكن قد لا يوجد أي عود داخلها. وهذا يعني أنها مسألة صبر ومثابرة.

أيضاً فإن عملية تحديد ما إذا كانت شجرة العود تضم أي عود تعتبر فناً حقيقياً يحتاج لرؤية خبير.

المهارة الحرفية لاستخراج العود من شجرة العود هي أيضاً فن. إنها عملية مملة ومضنية وهي دليل على مهارة الفنان الذي يستطيع انتقاء العود من الشجرة، مثلما يستطيع الصائغ انتقاء الماسة من الخام.

كانت أجمل ولا تزال عميدة العود منذ عام ١٩٥١ ونحن الخبراء الحقيقيون في كل ما يتعلق بالعود

علامات: oudh; dahn al oudh;

0 Comments




* الحقول المطلوبة